دكتور طارق خريس
 

تقييم الدوخة عن طريق تسجيل حركة العين Video-nystagmography (VNG)

يقوم جهاز التوازن في الأذن الداخلية بتنسيق حركة العينين لضمان ثبات ووضوح الرؤية أثناء حركة الرأس من خلال إرسال إشارات عصبية بشكل مستمر إلى عضلات العينين مروراً بالمخيخ وجذع الدماغ.
يقوم المريض خلال هذا الفحص بالعديد من حركات الرأس والعينين حسب تعليمات الفاحص، ويتم تسجيل حركة عين المريض باستخدام كاميرا خاصة أثناء الفحص، ثم يقوم الفاحص بتحليل النتائج لتقييم وظائف جهاز التوازن في الأذن الداخلية ووظائف الجهاز العصبي المركزي المسؤول عن التوازن.

ومن الأمثلة على حركات الرأس والعينين التي يقوم بها المريض خلال هذا الفحص: التحديق بنقاط معينة على الشاشة، تتبع نقاط متحركة بسرعات واتجاهات مختلفة، تحريك الرأس بسرعات واتجاهات مختلفة مع التحديق بنقاط معينة، تثبيت الرأس بوضعيات مختلفة حسب إتجاهات القنوات الهلالية في الأذن الداخلية.

 

تقييم الدوخة عن طريق الفحص الحراري Caloric test
تتكون الأذن الداخلية من عدة تجاويف مترابطة وممتلئة بسائل يشبه في تركيبته السائل الدماغي. تتأثر لزوجة وكثافة هذا السائل بالتغير الكبير في درجة الحرارة مما يؤثر على أداء جهاز التوازن مسبباً الشعور بالدوخة لفترة وجيزة.

يستطيع الفاحص الإستفادة من هذه الخاصية لتقييم عمل القنوات الهلالية في الأذن الداخلية عن طريق نفخ هواء بارد ثم هواء دافئ على طبلة الأذن مما يسبب شعور المريض بالدوخة لفترة قصيرة وحركة سريعة للعين تسمى "الرأرأة". يتم تسجيل حركة عين المريض باستخدام كاميرا خاصة أثناء الفحص، مما يتيح للأخصائي أن يحدد أي قصور في وظائف جهاز التوازن في كلتا الأذنين.

 


الكرسي الدوار لعلاج وتأهيل المصابين بالدوخة Treatment and Rehabilitation of Vertigo (TRV) chair

يتكون جهاز التوازن في الأذن الداخلية من القربة والكييس، والقنوات الهلالية. تتميز الخلايا الحسية الموجودة في الكييس والقربة عن مثيلاتها في القنوات الهلالية بوجود العديد من حبيبات الكالسيوم الملتصقة بمادة جيلاتينية تغلف الخلايا الحسية وتزيد من حساسيتها للحركة. قد تتحرك بعض حبيبات الكالسيوم من مكانها إلى داخل القنوات الهلالية مسببة الشعور "بالدوخة الموضعية الحميدة".

تكمن فعالية علاج الدوخة الموضعية الحميدة بمدى دقة تحديد مكان هذه الحبيبات والقدرة على إخراجها من القنوات الهلالية وإرجاعها إلى مكانها داخل الكييس والقربة. يعتبر الكرسي الدوار لعلاج وتأهيل المصابين بالدوخة (TRV chair) من أحدث التقنيات المستخدمة في تشخيص وعلاج وتأهيل مرضى الدوخة الموضعية الحميدة (BPPV) عن طريق تحريك المريض بدقة في الوضعيات التشخيصية المختلفة وتسجيل حركة عين المريض باستخدام كاميرا خاصة لتمكين الأخصائي من القيام بالإجراء العلاجي المناسب.

يستطيع الأخصائي باستخدام هذا الجهاز أن يقوم بتحريك المريض بسهولة في مختلف الإتجاهات العامودية والأفقية والدورانية بما يتناسب مع إتجاهات القنوات الهلالية لتشخيص مكان حبيبات الكالسيوم المتحركة بدقة بالغة. كذلك يستطيع الأخصائي إستخدام هذا الجهاز لتحريك المريض في الإتجاهات المطلوبة لإعادة حبيبات الكالسيوم إلى مكانها الصحيح وعلاج الدوخة.

 

تقييم النبضات الكهربائية للأذن الداخلية Electrocochleography (ECochG)

تتكون الأذن الداخلية من عدة تجاويف مترابطة تحتوي على جهاز السمع المسمى بالقوقعة وجهاز التوازن المسمى بالدهليز والقنوات الهلالية. تمتلئ تجاويف الأذن الداخلية بمقدار معين من سائل يشبه في تركيبته السائل الدماغي. قد تتجاوز كمية هذا السائل الحد الطبيعي نتيجة لزيادة إنتاج الجسم للسائل أو نتيجة خلل في آلية تصريف السائل، مما قد يتسبب في تلف الخلايا الحسية المسؤولة عن السمع والتوازن، وهو ما يعرف بمرض "منيير". تتلخص أعراض هذا المرض عادة بالشعور بالدوخة، ضعف السمع، الطنين، والشعور بالضغط في الأذن.

يقوم هذا الفحص بتشخيص مرض (منيير) وتقييم صحة جهاز السمع والتوازن عن طريق تسجيل الإشارات الكهربائية المنبعثة من الخلايا الحسية والعصبية في الأذن الداخلية عند استقبالها للأصوات باستخدام أقطاب خاصة.

 

تقييم النبضات الكهربائية للعضلات المرتبطة بجهاز التوازن Vestibular Evoked Myogenic Potential (VEMP)

ترتبط بعض العضلات مثل عضلات الرقبة وعضلات العينين بجهاز التوازن في الأذن الداخلية والمسمى بالدهليز، حيث تقوم الإشارات العصبية المنبعثة من جهاز التوازن بتنسيق حركة هذه العضلات لضمان إتزان الرأس والجسم أثناء الحركة.

يتأثر الدهليز بالأصوات العالية مما يؤدي إلى تغيير في الإشارات العصبية المنبعثة للعضلات وشدة انقباضها. يقوم هذا الفحص بتقييم عمل الدهليز في الأذن الداخلية والأعصاب المرتبطة به، عن طريق تحفيز الأذن بأصوات خاصة وتسجيل الإشارات الكهربائية المنبعثة من عضلات الرقبة.

 

تقييم حركة العين بالنسبة لحركة الرأس Video head impulse test (vHIT)

ترتبط عضلات العين بجهاز التوازن في الأذن الداخلية، حيث تقوم الإشارات العصبية المنبعثة من جهاز التوازن بتنسيق حركة العينين لضمان ثبات ووضوح الرؤية أثناء حركة الرأس. تتأثر هذه الآلية بالعديد من الأمراض المسببة للدوخة، لذلك فإن تقييم حركة العين بالنسبة لحركة الرأس بإتجاهات معينة يعتبر من الفحوصات الأساسية لتقييم جهاز التوازن.

يقوم الأخصائي خلال هذا الفحص بثبيت كاميرا خاصة على عين المريض والطلب من المريض تثبيت نظره على نقطة ثابتة أمامه، ثم يقوم بتحريك رأس المريض بإتجاه معين وبسرعة محددة لتقييم دقة تحكم جهاز التوازن بحركة العين.

 

 

gallery side

chocealr side